• ×

Rss قاريء

جديد الأخبار

انطلاقاً من الروابط الأخوية، والتعاون البنّاء، ووحدة المصير المشترك، وتنفيذاً..

باريس تؤيد محاكمة الإرهابيين الفرنسيين بالعراق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رصد الحدث-علي عسيري: أكد جون ايف لودريان وزير الخارجية الفرنسى، اليوم الاثنين، تأييد بلاده لمثول الإرهابيين الفرنسيين الموقوفين فى العراق أمام محاكم عراقية ، إلا أنها ترفض بشكل قاطع تطبيق عقوبة الاعدام عليهم كما يسمح به القانون فى هذا البلد.


واعتبر لودريان- فى تصريحات له على هامش زيارته للعراق- أن الفرنسيات الموقوفات فى العراق لم يذهبن هناك بغرض السياحة بل لمحاربة القيم التى تدافع عنها فرنسا وبالتالى سيخضعن للمحاكمة فى الأماكن التى ارتكبن فيها جرائم وهذا يعنى فى العراق.


وأضاف أن عقوبة الإعدام مطبقة فى العراق وأيضا فى الولايات المتحدة، لافتا إلى إمكانية إعادة أطفال الإرهابيين الفرنسيين إلى البلاد.
و أكد ان فرنسا تعلن دائما معارضتها لعقوبة الاعدام و انه سيتطرق الى هذا الامر مع رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادي.


فى سياق متصل، ذكرت وزارة الخارجية الفرنسية - فى بيان - أن لودريان التقى اليوم ببغداد نظيره العراقى ابراهيم الجعفرى ورئيس العراق فؤاد معصوم ورئيس الوزراء حيدر العبادى ورئيس البرلمان سليم الجبورى ، على أن يتوجه بعد ذلك إلى أربيل للقاء رئيس حكومة كردستان العراق نيجيرفان بارزانى ونائب رئيس الوزراء قوباد طالباني.

وأوضح البيان أن لودريان هنأ مجددا المسؤولين العراقيين بالتقدم المحرز فى مكافحة تنظيم داعش الارهابى ، مشيدا بشجاعة وتصميم القوات العراقية ، مؤكدا التزام فرنسا بالوقوف بجانبهم على المدى الطويل ورغبتها فى بناء تعاون دفاعى قوى مع العراق حتى يتحقق الانتصار على داعش بشكل دائم.


ورحب لودريان باستئناف الحوار بين الحكومة المركزية العراقية وسلطات اقليم كردستان الذاتى الحكم ، معربا عن أمل فرنسا فى أن يتوصل الجانبان سريعا الى اتفاق يلتزم بالدستور العراقى وبحقوق الأكراد.
 0  0  511


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 10:59 مساءً الأربعاء 4 ذو الحجة 1439 / 15 أغسطس 2018.