• ×

جديد الأخبار

انطلقت اليوم الأحد ورشة العمل الخاصة بفرضية آلية التعامل مع الظواهر الجوية بحضور..

ارتفاع نسبة الموظفات في القطاع الخاص نجاح لخفض بطالة النساء.. وحماية وظائف الرجال مطلب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رصد الحدث-مصطفي سليمان: قال الاقتصادي والمصرفي فضل بن سعد البوعينين، إن مؤشرات توظيف النساء في سوق العمل التي نمت بما يقرب من 9 % خلال فترة عام واحد، تؤكد نجاح جهود الحكومة في خفض نسبة بطالة النساء، وهو أمر لم يكن يتحقق لولا فتح قطاعات أكثر لاستيعاب النساء، وتحفيز توظيف المرأة السعودية، مما يعني خلق مزيد من الوظائف خارج القطاعين التقليديين التعليم والصحة، إضافة إلى تحفيز النساء على العمل في القطاعات الجديدة، وإزالة المعوقات من أمامهن.

وأضاف: بالرغم من أهمية فتح قطاعات سوق العمل أمام النساء، إلا أن حماية وظائف الرجال من التحول النسائي أمر غاية في الأهمية، لذا يجب أن تركز وزارة العمل على النمو المتوازن في التوظيف؛ وأن تحول دون فقدان الوظائف الرجالية، ما يعني نموا في قطاع وظائف النساء، في مقابل انخفاض في الوظائف الرجالية.

وأضاف: هذا الأمر يمكن تحقيقه من خلال ضمان خلق مزيد من الوظائف في الاقتصاد للقطاعين؛ وتحفيز توظيف النساء بعمليات إحلال للأجانب في قطاعات محددة ومناسبة للنساء.

منوها إلى أن القطاع الخاص مازال مطالبا بخلق مزيد من الوظائف للسعوديين والسعوديات، إضافة إلى التعاون الأمثل لتحقيق الأهداف الحكومية ذات العلاقة بملف البطالة من خلال عمليات إحلال منظمة تزيد من توظيف السعوديين مقابل خفض العمالة الوافدة.

تجدر الإشارة أن بيانات الهيئة العامة للإحصاء أظهرت ارتفاع عدد السعوديات الموظفات في القطاع الخاص المشتركات على رأس العمل الخاضعات لأنظمة ولوائح التأمينات الاجتماعية بنسبة 8.8 في المئة خلال عام واحد، حيث زاد عددهن بنحو 48 ألف موظفة، ليبلغ عددهن 593.4 ألف موظفة بنهاية الربع الثاني من العام الجاري 2018، مقابل 545.4 ألف موظفة بنهاية الربع الثاني من العام الماضي 2017، ويشكلن 6.3 في المئة من العمالة في القطاع الخاص، البالغة 9.37 ملايين موظف وموظفة.

وتحرص المملكة على استثمار طاقات المرأة ووضع البرامج والخطط لتمكينها من الحصول على الفرص المناسبة لبناء مستقبلها والإسهام في تنمية المجتمع والاقتصاد من خلال وضع هدف في خطة التحول الوطني 2030 برفع نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من 22 % إلى 30 %.
 0  0  898


التعليقات ( 0 )