حمدوك: السودان يستشرف آفاقا جديدة والسلام أصبح واقعاً

حمدوك: السودان يستشرف آفاقا جديدة والسلام أصبح واقعاً
المشاهدات : 81
التعليقات: 0
https://www.rsssd.com/?p=33634
Editor ندى
صحيفة رصد الحدث
Editor ندى

أكد رئيس مجلس الوزراء السوداني الدكتور عبد الله حمدوك، أن السودان يستشرف آفاقاً جديدة، حيث إن السلام ما عاد أمنية وأصبح واقعاً بعد مباحثات مضنية، وسيتم توقيع الاتفاق بشكل نهائي في الثالث من أكتوبر القادم، في مرحلة أولى.

وشدد رئيس وزراء السودان على عزم الحكومة على تحقيق السلام الشامل والمستدام، مشيراً في هذا الصدد إلى مواصلة الحوار مع “رئيس الحركة الشعبية – شمال – جناح الحلو” عبد العزيز الحلو، والتواصل مع رئيس حركة “تحرير السودان” عبد الواحد نور.

وقال حمدوك – لدى لقائه اليوم الاثنين بمجلس الوزراء مع وفد لجان المقاومة بولاية جنوب كردفان (جنوب جمهورية السودان) – إن “العلاقة بين المكونات الرئيسية في الولاية بها تمازج، وندعو لاستعادة هذا النموذج ليصبح نموذجاً لبقية الولايات”.

وأشاد رئيس الوزراء بوعي شباب الثورة بالقضايا والتحديات التي تواجه الحكومة الانتقالية، الأمر الذي سيسهم في حمايتها، مضيفا أن الحكومة الانتقالية ورثت تركة مثقلة وليست لديها حلول سحرية، لكن بتضافر الجهود مع قوى الثورة سيتم تجاوز كل التحديات.

وأكد رئيس الوزراء أن السلام سيحصن عملية الانتقال ويساعد في تعزيز علاقات السودان الخارجية، موضحا أن الاختبار الحقيقي للسلام هو تسهيل حياة الناس والإسهام في إعمار المناطق التي تأثرت بالحرب.

وشدد على حرص الحكومة الانتقالية على معالجة المشكلة الاقتصادية لتحقيق الأهداف التي قامت من أجلها الثورة، لافتا إلى الشروع في تنفيذ سياسات اقتصادية ستكون لها نتائج إيجابية على مستوى تحسين الوضع الاقتصادي.

كما أكد رئيس الوزراء السوداني أن انتشار السلاح يُعد واحدة من تركات النظام البائد، مشيرا إلى وجود لجنة تعمل على جمع السلاح، مشددا على ضرورة أن يكون السلاح بيد الدولة، موضحا أن السلام سيلعب دوراً كبيراً في حل هذه المسألة.
وتابع أن الحكومة حريصة على بسط الحريات والمحافظة عليها، لافتا إلى أن الديموقراطية تبنى بالتجريب وتتحقق من خلال الممارسة.

وبحث اللقاء جملة من القضايا أبرزها أهمية تحقيق السلام الشامل، وجمع السلاح، ومعالجة الوضع الاقتصادي، بجانب تأهيل البنى التحتية وتنفيذ مشروعات التنمية بولاية جنوب كردفان وتعزيز دور المرأة.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

    %d مدونون معجبون بهذه: