• ×

جديد الأخبار

وضح مشرف التوعية بهيئة الهلال الاحمر السعودي بمحافظة جدة عبدالله احمد ابوزيد..

السديس: خالد الفيصل يتمتع بحس قيادي عالي ويملك مهارة المتابعة الدقيقة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رصد الحدث-حسن عبد العزيز أشاد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بمضامين اللقاء التلفزيوني مع صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، والذي بث على القناة الإخبارية السعودية اليوم، واستعرض فيه سمو أمير منطقة مكة مراحل تطور الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن خلال موسم الحج، وتسخير التقانة وأفضل الأدوات لتطوير المشاعر المقدسة، واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بالخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين، وبناء وتشييد وتوسعات الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة وتحويلها إلى مشاريع ذكية تتوافق مع رؤية المملكة (2030).

وأكد معالي الرئيس العام أن دور سمو مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة كبير في تطوير الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن، وأن متابعته للخدمات المقدمة دقيق جدًا طوال أيام السنة قائلا: سمو الأمير خالد الفيصل يتمتع بحس قيادي عالي، ويملك مهارة المتابعة الدقيقة، والحسم والحزم فيما يقدم من خدمات لضيوف الرحمن، ودائما نجد منه الدعم والمساندة وتذليل الصعاب فيما نقدمه بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، يقبل المقترحات والتفكير بالصوت العالي، ثم المناقشة وتنقيح ما يطرح من أفكار لتخرج بخطط عمل رصينة قابلة للتنفيذ والقياس، يكرم المبدعين ويحاسب المقصرين، لديه طموح عالي بتحويل مكة المكرمة إلى مدينة ذكية لتكون أفضل مدن العالم وفق رؤية المملكة (2030).

وذكر معالي الرئيس العام بأن الرئاسة العامة وفق تطلعات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين - حفظهم الله - أطلقت لحج هذا العام (140) مبادرة، تتوافق مع رؤية المملكة (2030) ومع طموح أمير المنطقة، وتركز على تطوير الخدمات المقدمة والاستفادة من أدوات التقنية للمساهمة في تحويل مكة المكرمة إلى مدينة ذكية - بإذن الله تعالى- .

كما قال معالي الرئيس: طموح وإصرار وتصميم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل جعل حلقة التواصل بين الجهات الخدمية والأمنية التي تتواتر جهودها لخدمة ضيوف الرحمن حلقة قوية، تتميز بروح المنافسة الشريفة، وتسعى إلى الاستفادة من جميع الأدوات والتقنيات الموجودة وتسخيرها لخدمة الحاج والمعتمر، فدائما نجد أبناء وبنات هذا الوطن يتسابقون على خدمة ضيوف الرحمن يبدعون ويتميزون، فهذا ما تعودوا عليه من حكومة هذه البلاد المباركة، فاليوم نسعد بما نشاهده من تطور في البناء والتشييد والخدمات، ونتشرف بخدمتنا للحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة ولقاصديها من حجاج ومعتمرين وزوار، ونسأل الله - عز وجل - أن يحفظ لهذه البلاد المباركة أمنها وأبناءها وبناتها الأوفياء، وقيادتها الرشيدة التي تسعى لخدمة الإسلام والمسلمين على كافة الأصعدة وفي جميع أنحاء المعمورة.
 0  0  394
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:29 صباحًا السبت 17 ربيع الثاني 1441 / 14 ديسمبر 2019.