×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

روحاني لواشنطن : جاهزون للعودة الى التزماتنا مقابل رفع كامل للعقوبات

اسرة التحرير 2

روحاني لواشنطن : جاهزون للعودة الى التزماتنا مقابل رفع كامل للعقوبات
رصد الحدث - متابعات على الرغم من كافة المواقف التصعيدية الصادرة من كل حدب وصوب في إيران، استعجل الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اليوم الأربعاء، الولايات المتحدة للعودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

ودعا الجانب الأميركي إلى "عدم التسويف" في قضية العودة إلى الاتفاق الذي بدأ بالتهاوي، على الرغم من المساعي الأوروبية لإعادة إحيائه، قائلا "إذا عادت أميركا إلى الاتفاق سنعود إلى التزاماتنا فورا".

كما أضاف في كلمة له خلال جلسة مجلس الوزراء، الأربعاء، بحسب ما نقلت وكالة الطلبة الإيرانية "إيسنا"، "الظروف مهيأة لعودة الأطراف السبع إلى التزاماتها السابقة". وتابع: "فور اتخاذ الولايات المتحدة زمام المبادرة في العودة إلى التزاماتها سنعود نحن أيضا على الفور".

إلى ذلك، أشار روحاني إلى أن "التقارير الـ 15 للوكالة الدولية للطاقة الذرية أكدت بوضوح أن إيران ملتزمة بالاتفاق النووي"، على الرغم من أن تقرير للوكالة كشف قبل أيام بحسب ما أفادت وكالة رويترز أن إيران بدأت بتخصيب اليورانيوم في أجهزة طرد مركزي متطورة من طراز IR - 2M في نطنز.

وخاطب روحاني الأميركيين قائلا: نحن جاهزون للعودة إلى التزماتنا سواء دفعة واحدة مقابل رفع كامل للعقوبات أو خطوة مقابل خطوة والأمر متروك لكم لاختيار المسار الصحيح".

يأتي هذا في وقت يسعى الطرفان للعودة إلى الاتفاق، إلا أنهما يتمسكان في الوقت عينه بتراجع كل فريق خطوة إلى الوراء.

فقد أكدت واشنطن مرارا استعدادها للعودة، إلا أنها اشترطت تراجع إيران عن كافة انتهاكاتها التي دأبت على تنفيذها منذ أشهر، فيما طالبت طهران برفع العقوبات كاملة أولا، وهو ما ترفضه إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، التي تطالب أيضا بضم ملفات أخرى للاتفاق منها الصواريخ الباليستية ونشاطات إيران في المنطقة.
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر