×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

وزير خارجية بريطانيا: الانتخابات العراقية المقبلة علامة فارقة فى تاريخ البلاد

اسرة التحرير 1

وزير خارجية بريطانيا: الانتخابات العراقية المقبلة علامة فارقة فى تاريخ البلاد
رصد الحدث-متابعات: بحث وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، مع نظيره البريطاني دومينيك راب، العلاقات الثنائية بين البلدين، وأهمية الدعم الدولي للمسيرة الانتخابية في العراق.

وقال حسين - في مؤتمر صحفي أوردته قناة (السومرية نيوز) الإخبارية "إنه تم خلال الاجتماع التطرق إلى "مجموعة من القضايا تتعلق بالعلاقات الاستراتيجية بين البلدين، فضلاً عن العلاقات العراقية - البريطانية تستند إلى الاحترام المتبادل"، مضيفا أن "بريطانيا تلعب دورا مهما فى إعادة إعمار المدن المحررة".

وتابع: "تطرقنا إلى الدعم الدولى للمسيرة الانتخابية فى العراق، مشيراً إلى أن إرسال المراقبين الدوليين للعراق جاء من أجل بناء الثقة بين المواطن والأحزاب السياسية".

من جهته، أعرب وزير الخارجية البريطاني عن سعادته بزيارة العراق، وقال: "حظينا بحوار بناء ونعمل على تطوير العلاقات الثنائية"، مضيفاً "الانتخابات المقبلة علامة فارقة في تاريخ العراق".

يذكرأن ، قال الرئيس العراقي برهم صالح إن الانتخابات المقبلة مصيرية وتأسيسية ويجب ضمان نزاهتها، وأضاف صالح - خلال اجتماع موسّع حول مراقبة الانتخابات النيابية المقبلة، وفقا لقناة (السومرية نيوز) أن أحد أسباب الاحتقان السياسي في العراق يعود إلى مكامن الخلل في العملية الانتخابية التي فقدت الكثير من شرعيتها أمام المواطن العراقي.

من جهته، دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي حسن الكعبي، إلى تمكين ودعم المرأة للمشاركة في الانتخابات المقبلة بما يتناسب مع وجودها ومكانتها في المجتمع، مطالبًا الأجهزة الأمنية بالسيطرة على المواقع والصفحات التي تسئ للمرأة المرشحة ووجودها في المرحلة القادمة، وتطبيق العقوبات القانونية بحق مروجي الأكاذيب والشائعات؛ للحفاظ على الجو الديمقراطي للمشاركين في الانتخابات وخصوصًا ما يتعلق بالنساء المرشحات.

والتقى الكعبي، أعضاء اللجنة العليا المشرفة على مشاركة المرأة في انتخابات مجلس النواب المقبلة، لمناقشة خطة عمل اللجنة خلال المرحلة المقبلة ودورها في تعزيز حق المرأة سياسيًا، إضافة لتقديم المساعدة والدعم والمشورة النيابية.

ودعا إلى تمكين ودعم المرأة للمشاركة في الانتخابات المقبلة بما يتناسب مع وجودها ومكانتها في المجتمع، معتبرًا أن الاهتمام بالمرأة في هذه المرحلة مهم جدا ويساهم في تشجيع المشاركة بالانتخابات المبكرة وذلك لما تمثله من نسبة كبيرة تصل لأكثر من 50% من المجتمع العراقي.

وأكد أن اللجنة وبالتنسيق مع مجلس النواب بصدد إطلاق خطة استراتيجية شاملة لدعم المرأة في الانتخابات المقبلة وحمايتها من التصرفات غير القانونية التي قد تؤدي لإقصائها من المشاركة.
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر