×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.

رئاسة شؤون الحرمين تخصص ثمانية آلاف عربة لقاصدي المسجد الحرام

اسرة التحرير 1

رئاسة شؤون الحرمين تخصص ثمانية آلاف عربة لقاصدي المسجد الحرام
رصد الحدث-مكة المكرمة: خصصت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي (8000) عربة كهربائية وعادية للتسهيل على قاصدي بيت الله الحرام للاستفادة من خدمة العربات لأداء شعائرهم بكل يسر وسهولة.


وأوضح مدير إدارة خدمات التنقل بالمسجد الحرام أحمد المقاطي أن الإدارة تقوم بتقديم خدمة العربات المجانية لمحتاجيها، كما تشرف على مقدمي الخدمة المدفوعة ومشغل العربات الكهربائية بالمسجد الحرام ، وتوزيع العربات مجاناً على قاصدي بيت الله الحرام من كبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة، حتى يتمكنوا من القيام بنسكهم بكل يسر وسهولة، ويتم توزيع العربات عبر نقاط مخصصة للتوزيع بالساحات الخارجية في المسجد الحرام .


وقال : تقوم الإدارة بجولات ميدانية للتأكد من جودة العمل في العربات ومراقبة حركة العربات وانتشارهم في المواقع المخصصة لها، وقد خصصت عربات كهربائية يتم حجزها عبر تطبيق تنقل الذي يهدف إلى خدمة ضيوف الرحمن بأحدث الطرق التقنية المواكِبة والموافِقة لرؤية المملكة 2030 ، ويسهل التطبيق عملية شراء التذاكر والحجز المسبق لخدمة العربات الكهربائية لتقليل التزاحم عند نقاط البيع والتسليم مما يحقق التباعد الآمن بين قاصدي بيت الله من المعتمرين .


وأفاد أن الإدارة جهزت ثلاث نقاط، لتوزيع العربات في مداخل المسجد الحرام عبر نقاط التوزيع، لضمان عدم التزاحم عند طلب الخدمة، كما تم تعقيم جميع العربات والتأكد من تطبيق الإجراءات الاحترازية على جميع العربات، حتى يتمكن المستفيدون من الطواف والسعي في المسارات الخاصة بهم مشيرا إلى أن الإدارة وفرت العربات الكهربائية بمقاسين، حيث يوجد مقاس بكرسي يتسع لشخص، ومقاس بكرسي يتسع لشخصين، ليتمكن من لا يستطيع قيادتها بنفسه الاستفادة من الخدمة والاستعانة بسائق خارجي.


وأشار إلى أنه تم تخصيص دور الميزانين بالدور الأول للطواف والسعي بها، ويمكن الوصول إليها من أربعة مداخل للمسجد الحرام وهي مدخل الشيبيكة عبر جسر الشبيكة (باب64)، ومدخل جسر أحياد، ومدخل سلم الأرقم، ومدخل المروة (فوق سطح دورات القشاشية ) , وتم تخصيص أكثر من (5000) عربة عادية وقرابة (3000) عربة كهربائية لمحتاجيها من المعتمرين وقاصدي المسجد الحرام , كما تم تنظيم خدمات دافعي العربات المصرح لهم.
التعليقات 0
التعليقات 0
أكثر